أحمد _ رفح : حتى نصنع من الألم أشرعة

يوم حزين شمس تفتش عن نهار فراشة الأزهار خانت وعدها غدر الهوى..ذنب وعار

لا الليل ينسينا مرارة فقرنا لا لا ولا الأحلام أن تنسينا
_____

أيها الماضون لأحلامكم..لا تنسوا أن تأخذوا وطنكم وأنتم ذاهبون..وطنكم هو الحلم الضائع وسط معمعة من رعاع..احملوه واحلموه حتى تنامون بسلام….
——
حتى نصنع من الألم أشرعة المجد..كان لنا أن نحمل أوجاعنا سفرا لغد ينضح بالرقي

———-

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: